مابقيتشي عارف

Tuesday, December 30, 2008

السلام عليكم ورحمة الله
محمود ..هتكتب ايه النهارده عن غزة
محمود هو احنا ليه ماقريناش ليك حاجه سياسيه جامده كده
محمود مستنين منك حاجه كويسه النهارده
أسئله كتيرة اوي وناس طلبت مني كتير أوي
بس حاولت وفشلت
مش بس اليومين دول ولا في ضرب غزة وبس
أنا حتى حاولت كتير على مدار التلات أيام اللي فاتوا وكنت اللي بكتبه بقطعه
أكيد انا ماليش حق في كده بس اعذروني
يمكن لان وجهة نظري في عدم الكتابة مش هتعجب كتير منكم
انا ماكتبتش عشان من زمان اوي حسيت اننا من زمان
حولنا القدس وبغداد وأفغانستان والبوسنه كل دول حولناهم لمسابقه بين الشعرا
مين بيكتب أحسن..مين بيلقى أحسن..مين جاب صورة أحسن..من وصف أحسن
كله كلام
حسيت ان بقى بينا وبين القدس سور كبير اوي من الكلام
بنخلص كلام عشان نبتدي في كلام
والكلام مابيعملشي حاجه غير الكلام
كله كلام
بحس اني لو كتبت حاجه توجع هكون زي اللي بيضرب حد على رجله المشلوله
عايز يقوم ومش قادر لانه زيي مابقاش يملك حاجه غير الكلام
حسسته بالعجز اكتر ماكان حاسس وفي الآخر احنا الاتنين بكينا لاننا ماعملناش حاجه غير الكلام
حتى لو كتبت كلام فيه أمل
بكتبه وانا مؤمن بيه وعارف انه هيحصل
بس عارف ومتأكد ان انا واللي زيي مش أهله
لما كنت قريب في أسبوع شباب الجامعات نص اللي قالوا كانوا بيكلموا عن فلسطين
وتلاقي الواحد منهم طالع ومبسوط اوي بنفسه ونازل ومبسوط اوي بنفسه
انا بسمعه وبتأثر بكلامه بس هو عمل ايه يستاهل كل الفخر ده..كلام
واحد منهم كان معايا وبعد الحفله راح يشرب حشيش مع أصحابه
أنا كان عندي يسكت ومايشربشي سيجارة عادية حتى
لانه كده هيبقى عمل شئ لدينه على الأقل
أنا مش معني كلامي أبدا ان الناس تسكت والقضية تموت
لازم الناس تفضل تكلم والقضيه تفضل عايشة
أنا بس بحكيلكوا عن الاحساس اللي ماقدرتش أطلعه من جوايا
واللي خلاني مش قادر اكتب أي حاجه النهارده
تعرفوا
هقوللكوا على خاطر غريب أوي بيجيلي لما بشوف المدابح دي
على اد ما بتوجعني كل المدابح دي كلها
على اد ما اتمنيت واحد منهم هناك
على الاقل هما ماتوا في سبيل ربنا مش زينا هنعيش خرفان ونموت خرفان
انا مش عايز أوجع قلبكوا اكتر ماهو موجوع
بس حاجتبن ماعرتفش هما صح ولا غلط وكان لازم أسئل وأسمع منكم
هي مصر كانت صح لما قفلت المعابر بالطريقه دي؟؟؟؟
كتير بيقولوا آه ده من حقها لانها لو فتحتها مش هتعرف تسيطر عليها
وكل اهل غزة هيسكنوا سينا وتبقى اسرائيل عملت اللي هي عايزاه
ولانها لما اتهاودت فيها..فيه رائد اتقتل وغير اتصابوا
وناس تقول لا لازم تفتحها
امال نبقى اخوات ازاي
ازاي يبقوا اخواتنا بينضربوا واحنا قافلين في وشهم الباب
حتى الرائد اللي مات الاعلام كان قاصد أوي يكبر الصورة ويوصلها للناس بالطريقه دي
طب ما اسرائيل قتلت اتنين من جنودنا من كام شهر وماحدش فتح بؤه
حقيقي بجد انا شخصيا مابقيتشي عارف
طب انا لو مطرح حماس وطلبوا ان أوقف أطلاق الصورايخ
ابطل واحم شعبي من كل الضرب ده
مادمت مش هقدر أصده
ولان الصورايخ دي ماتبعملشي حاجه غير انها بتدي حجة ليهم يضربونا
بس يبقى معنى المقاومه ماتت
ولا أصمم عليه مهما حصل
عشان معني المقاومه مايموتشي على الاقل
وحتى ولو كان بصاروخ واحد
حقيقي مبقتش عارف
بس الللي عارفه أوي ان الصمت ده حرام
حرام
واننا كلنا هنتحاسب واحد واحد مش بس كل قطرة دم
انما كل قطرة دمع في عين أم او طفل فلسطيني
هختم كلامي بس بحاجه
يمكن تكون كل الناس هايجه دلوقتي عشان اللي بيحصل
انا فيه حاجه وجعاني من ساعة ما سمعتها من سنتين
حاجه قالها الشيخ في خطبة جمعه وبكى وابكى كل من في المسجد
وخصوصا انا لانها جت كل أكتر حتة بتوجعني
حتة غيرتي على بنات بلدي وعلى بنات ديني اللي هما في حكم اخواتي
الشيخ أقسم ان في السجون الاسرائيليه أكتر من 3 تلاف أسيره
أنا كل يوم قبل ما بنام بفتكرهم
واسئل نفسي ياتري بيحصل فيهم ايه كل ليله
ونفسي كل حد في البلد يسأل نفسه السؤال ده
عشان يعرف أد ايه هو سؤال صعب
انا آسف ان كنت كئبتكوا النهارده
بس أي حاجه كتبتها أكيد مش هتساوي ذرة حزن من اللي في قلبي ولا في قلب أي واحد منكوا
ومافيش أدامنا حاجه نعملها غير اننا ندعي وتنبرع ونقاطع
ده سلاح كبير أوي
بس أهم حاجه قبلها اننا نغير من نفسنا
يمكن ربنا يتقبل دعوة حد مننا

13 comments:

فجر اخر said...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
ازيك يادكتور محمود الموقف فعلا زي مانت بتقول مش مستحمل كلام بالعكس الكلام بيضايق وبيحسسنا ان احنا ضعاف اوووووووي ومش حيلتنا غيره واحسنلنا ان احنا نسكت

احنا مش بنعمل حاجه غير ان احنا لما بنتفرج علي مناظر القتل والدم اللي في التلفزيون غير ان احنا ندعي دعوتين وندمع دمعتين وخلاص وده اخرنا مش بنعمل حاجه وحتي لو فعلا حاسين بيهم ومتاثرين عشانهم محدش هيدينا فرصه نعمل حاجه انت زي ماقلت هما بيموتو شهداء في سبيل الله لكن احنا هنعيش جبناء ونموت جبناء احساس العجز ده احساس وحش اووووووي
ربنا قال (ان الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا مابانفسهم)
انا بجد نفسي نعملهم حاجه عشان علي الاقل لما نقابل ربنا ويسالنا انتو عملتو ايه لاخواتكو الي بيموتو نعرف حتي نقول ان احنا حاولنا نعمل حاجه يارب مكنش كلام وبس

كلام سمعته من بنات كانو راكبين معايا الاتوبيس استفزني جدا بنت كانت قاعده تقول اليوم التاني بعد ضرب غزه علي طول(اصلا الفلسطنيين دول شعب غبي ويستاهل اللي يحصله) هو ده فعلا راي ناس فينا بني ادمين زينا ان الواحد حتي لو غبي يستاهل انه يموت بسبب غبائه ؟؟؟!!!!!!!!!!!!
اللهم ارفع سخطك وغضبك عنا يارب
العالمين
اسفه علي التطويل واسفه لو كان كلامي مش منتظم يمكن عشان متنرفزه اسفه بجد

فتوح أبو المفاتيح said...

محمود
مهما حصل ومهما كان
ومهما قال ولاد . . .
كلنا غزة

ربنا على الظالم و المفتري

smile said...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته.....اد ايه انا حتى مش قادرة على الكلام كل حاجة ممكن اقولها حاسة انها بتعجزنى اكتر من اللى انا فيه اد ايه حتى كلامى هرب منى كل اللى احنا بنعمله ان احنا بنتظاهر مظاهرات سلمية او غير سلمية .......بنضرب فى بعض بس...هما هناك بيموتوا عشان ارضهم واحنا بنموت عشان ملذاتنا حد فينا حاسس بالتانى.. لا.......حد فينا يفرق معاه حد.. لا.....اد ايه اناسالت نفسى لو انا كنت من البنات اللى فى المعتقل كنت هستحمل اللى هيعملوه فى معرفش؟؟ ......تفتكر انى اصلا هستحق انى ادخله ؟؟؟؟؟ معرفش....تفتكر كنت هصبر وجاهد ؟معرفش؟؟؟؟كل اللى انا عارفاه ان اخوانا اللى هناك وصلوا لدرجة ايمان انا موصلتلهاش..نسينا ان الجهاد فرض عين......اللى بيزعلنى ان فيه ناس لسه مش مقاطعة ولما بكلم معاهم فى الموضوع ده بيردوا على بردود بعرف فيها ان احنا قدامنا مية سنة على بال مانوصل للدرجة اللى وصلها اخوانا فى فلسطين...فيه واحدة صحبتى قالتلى قولى للناس دى حاجة بسيطة قوليلهم لو دخلتى بتكم ولقيتى امك بتبكى وقلتلها بتبكى ليه ياماما قالتلك اصل البقال اللى تحتنا ضربنى واغتصب اختك ودخل اخوكى المعتقل وموت اخوكى ... وبعد كل ده قالتلك انزلى اشترى لينا منه مكرونة بدل ماانزل اضربه...........افتكر ان لو حياتى فى المكرونة مش هشتريها ..لوهى الهوا اللى بتنفسه مش هشتريها هموت احسن...................دايما حد من الشيوخ القريبين لقلبى فى الجامع اللى جنبنا لما بيدعى للفلسطينيين بيقول اللهم لاتعذبنا بتخاذلنا عنهم) .........لكم الله يا اخوانى ........الهم ثبت اقدامهم وانصرنا على القوم الكافرين.... اللهم وحد صفوفهم..... آمين يارب العالمين

M.EL-KHATIB said...

3000 أسيرة !!!!!!

حراااااااااااااااااااااام

حرام علينا كلنا

كلامك بقى بيوجع أوى أوى أوى يامحمود

بجد انا منهار لما عرفت العدد ده من الاسرى البنات

على رأيك ياترى بيحصل فيهم اية

سؤال مش محتاج اجابة

غير ان احنا دلوقتى معدش لنا كرامة

انا هسأل سؤال واحد

هل لو الدول العربية اتوحدت واتفقوا على التدخل العسكرى هترضى انك تجاهد فى سبيل الله ؟؟؟؟

معنى الجهاد بقى غاااااااااااايب اوووووووووووى عن ناس كتير مننا

ويمكن كلنا كمان

اهو فعلا ذى مابتقول

نموت شهداء احسن مانموت ذى الخرفان

!!!!!


كلامك يامحمود فع بقى بيوجع قوى

معلش أعذرنى

Anonymous said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.انا فعلا مش عارفة ايه الصح اننا نقفل المعبر ونحمى حدود بلدنا والا اننا نفتح المعبر عشان نسمح لاخواننا فى غزة انهم يهربوا من الحصار اللى هم فيه؟ الخيارين اصعب من بعض. بس انا مش عارفة انا ليه مقتنعة ان حماس مفروض تعمل تهدءة عشان تحقن دم الشعب الغلبان دة لأن المفروض انى لو اقدر اقدم تنازلات حتى لو مؤقتة فى سبيل امن وامان شعبى يبقى لازم اعمل دة.يمكن اكون غلط .انتوا ايه رأيكوا؟ياريت حد يرد علية لأنى بجد نفسى اعرف ايه الصح؟

عندما تنهمر الدموع said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ازيك ياد/محمود معلش انا عارفة انه سؤال غبي شوية لأن حضرتك زينا كلنا متضايقين ومهمومين وايدينا متكتفة ومش عارفين نعمل حاجة حقيقي احنا حصلنا ايه ليه بقينا كده وايه اللي وصلنا لكده ياترى ايماننا ضعف ولا النخوة والشجاعة اللي كانت فينا ماتت ولا يأسنا ولا انشغلنا بمشاكلنا البسيطة ونسينا ان كلنا مسلمين وان اي طعنة في حق اخوانا في اي بلد مستعمر هي طعنة لينا قبل ما تكون ليهم وعيب في حقنا كونا قاعدين عايشين حياتنا بنصارع فيها يمين وشمال ومش هممنا غير النهاردة لافارق معانا اللي حصل امبارح ولا يهمنا نفكر ازاي هيكون بكرة فعلا هما كده انتصروا علينا عرفوا ازاي ينسونا اخواتنا عرفوا ازي يملوا دماغنا بحاجات تافهة عرفوا يقطعوا اواصر العروبة وايه النتيجة زي ماكلنا شايفين مظاهرات ومسيرات نشجب ونرفض ونغضب نعيط شوية ويصعبوا علينا شوية وبعد كام يوم تلقينا قاعدين نسأل هو مين كسب في المطش الفلاني وهنعمل ايه وهنحتفل ازاي برأس السنة وهنقضي العيد فين وهنصيف فين مش بقول لحضرتك دماغنا بقت مليانة حاجات فاضية
السؤال المهم دلوقتي احنا مين وطريقنا هيودينا لفين ؟بسيطة جدا احنا مسلمين وادينا عايشين حياتنا وماشيين اه..احنا فعلا عايشين حياتنا وماشيين لكن استحالة نكون مسلمين هو ايه اللي بنعمله بيقول كده. هيفيد بايه اقف في مظاهرة ونادي واقول ده حرام اللي بيحصل فيهم ده وفي الاخر ماالمظاهرة هتنفض وكل واحد هيروح على بيته واخواتنا محسوش حاجة تفتكر ان اللي بنعمله ده بيسعدهم اوي ما افتكرش
تعالى بقى قول لحد روح حارب بلاش..طب قاوم الشيطان وقوم صلي الفجر وادعي لهم ..طب اتبرع لهم ..طب قاطع منتجات عدوهم..لأمعلش اصلي عندي عيال عايز اربيهم اصل اخواتي محتاجين لي لأ اصلي مش هقدر اتبرع ماانت عارف الحياة بقت غالية لأياعم صلاة الفجر صعب اصل الواحد بيقى نايم ومدفي خلااااااااااااااص خليك نايم وخلينا كلنا نايمين
فين ايام الرسول الكريم فين شجاعة ونخوة الصحابة فين حرصهم على الاخرة وزهد الدنيا ونعيمها فين ثورتهم وغيرتهم على دينهم للأسف كلها قيم ضاعت في ظلام الدنيا وتاهت في بحر العولمة اكيد الرسول للكريم لما اخبر اصحابه بأنه اشتاق لأخوانه ورد عليه الصحابة قائلين اولسنا بأخوانك يارسول الله قال لا انتم اصحابي واخواني هم الذين لم ارهم بعض
اكيد مكنش يقصدنا احنا لأننا معملناش اللي نستحق بيه الشرف العظيم ده
معلش كلام جارح شوية بس دي الحقيقة اللي بقينا شايفينها ومش راضيين نعترف بيها
المهم اجابة السؤال الاول فأنا بجد مش عارفة هل صح اننا نقفل حدودنا قدامهم وكأننا بنقولهم اننا اتخلينا عنهم طبعا ما من حقهم يكرهونا ومن حقهم يعملوا فينا اكتر من كده لأ ده من حقهم مش بس يقتلوا واحد لكن يقتلونا كلنا ايه اللي عملناه عشان نساعدهم كله كلام في كلام زيارات ومباحثات من سنة1948 ومفيش حاجة بتحصل يبدو اننا خلاص اتعودنا على السلام وعجبتنا راحة البال بالأصح مبدأطنش تعش شوف هم كام واحد بيتقتل منهم كل دقيقة وشوف احنا لما اتقتل كام واحد ثورنا وقفلنا حدودنا طيب قارن كده بين موقفنا وموقف الرسول الكريم وصحابته لما ملك الروم قتل رسول النبي الكريم الذي جاءه بالرسالة يومها استعد المسلمون بكل قوتهم ده حتى الاطفال النساء كانوا بيتمنوا شرف الشهادة واحنا بقينا بنتمنى اننا لما نموت مش عارفة ندفن فين وصوان العزا يقرا فيه الشيخ مين
شايف الفرق كبير مش كده
اما بقى لو كنت من قادة حماس فانا هطلب هدنة لكن مش معناها استسلام هدنة اريح فيها شعبي ارحمهم اعيد تنظيم صفوف جيوشي احط خطط لكن مااستسلمش
في الاول وفي الاخر محدش فينا يقدر يحكم على اي قرار ليهم هو صح ولاغلط لأننا معشناش الحالة اللي هما فيها ويكيفيه شرفا انهم يستشهدون في سبيل الله ومأواهم الجنة ان شاء الله
في الاخر اتمنى فعلا اننا نحاول نغير من نفسنا نغير الوضع الغلط اللي احنا عايشين فيه قبل ما نغضب ونشجب ونستنكر
واخر كلامي ان اللهم اغفر لنا وتب علينا وارحمنا واعنا على قهر شياطين انفسنا يارب انصرهم وساعدهم وقويهم وثبت اقدامهم واعنهم على ما هم فيه اللهم اعنا على حمل الامانة ونشر الرسالة وتوحيد الديانة اللهم ارفع غضبك ومقتك عنا يارب واحلل رحمتك علينا وساعدنا اللهم تقبل منا

محمد عبد الباسط said...

يامحمود متقلش كده تانى اتكلم يااخى وعلى صوتك وسمع بكلامك كل اللى تقدر عليه هو الكلام مش وسيله برده لنصرة القضية زى الدعاء والمقاطعة والجهاد وبعدين اما انت تتكلم باسلوب محايد عن القضيه احسن من اللى بيتكلموا وكل همهم نفسهم طيب اشمعنى الوزير العميل بيتكلم وغيره وغيرة على الاقل انت هتقول كلام حى يتسمع

عارف بزعل اوى لما الاقى شيخ يقول لن تنصر الامة بالمظاهرات ولا الكلام مع انه اصلا بيقول فى الخطبة كلام وفعلا الامة لن تنصر باقوال بس الاقوال دى هيا اللى هتعرفنا الافعال الصحيحة وياحودة الكلام ده وسيلة زى اى وسيله فى سبيل نصرة القضيه بس المهم ايه هو نوع الكلام ياترى كلام صح ولا كلام مغلوط زى اللى بنسمعه من الخونة

لقد اسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي
ولو نارا نفخت بها اضاءت ولكنك تنفخ فى تراب

انت شايف ان اللى بيسمعوك اموت ولا احياء؟؟؟
لو احياء يبقى منتظرينك

اسال الله ان يفرج عن اخواننا فى غزة ما هم فيه

Dr. Flavio said...

تصدق بالله .. أنا حصل لي زيك كده بالظبط

من اللي شفته في الإعلام أو قريته .. اتخنقت وقلت أفكر أكتب وجت في دماغي فكرتين للكتابه وحاولت ولم أستطع

هو يمكن الواحد دماغه وقفت من الحزن أو من الموقف الملخبط اللي الكل محطوط فيه .. مصر تفتح المعبر ولا مش تفتح .. وحماس تضرب ولا توقف .. والشعب يتظاهر ولا لأ .. والعرب هل يجلدوا مصر ويساندوا حماس ولا يقفوا مع موقف مصر

بجد الدنيا اتلخبطت وده هو اللي ادى الفرصه لإسرائيل تعمل ما بدا لها وتلعب بينا كلنا في ظل غياب لموقف دولي صارم

بجد مش عارف اقول حاجه يا حوده

BUTTERFLY said...

السلام عليكم ورحمة الله
أنا معاك يا دكتور محمود ان الكلام بيوجع لكن اللي زينا يقدر يعمل ايه غير الكلام ع الاقل ادينا بنغير الغلط بألسنا وهي صحيح مش درجة عالية من الايمان لكن حاليا ده أقصى ما نستطيع فعله ف الوقت الراهن ع الاقل نستفيد من أفكار بعض سواء كنامؤيدين او معارضين.
أما عن موقف مصر من فتح المعابر زمانا خلاص حكم علينا ان الدول تتعامل مع بعضها على أساس التقسيم الجغرافي صحيح ده ضيع القومية العربية بس خلاص ده اللي حاصل كل دوله لها حدودهاو سياستها وجيشها واقتصادها الخاص بيهايبقى لو ظل معبر رفح مفتوح باستمرار لن يظل بغزة الا القلة القليلةولكن هذا لا يعني ان نغلق المعبر في وجه الجرحى فهذا واجب علينا لا تفضلا منا عليهم.والحالة الاخرى التي يجب ان تفتح المعابر لأجلها هي اعطاء السلاح للفلسطينيين لكن طبعا ده اصبح خيال علمي الانلاننا لا نجرؤ على هذا كما ان اسرائيل تقف لنا بالمرصاد.
أما بقى أنا لو مكان حماس طبعا طبعا طبعا سأعلن التهدئة.وعن فقدان معنى المقاومة,اعتقد أن المقاومة قد فقدت معناها بالفعل بعدم إصابة أي هدف سواء بالصواريخ او الرصاص فالسلاح الوحيد الذي يصلح للاسرائليين هي العمليات الاستشهادية التي لم نعد نسمع عنها كثيرا بالارض المحتلة
وبيتهيألي ان المقاومة ما بقتش بتقلق اسرائيل لانهم للاسف عارفين انها مش بتصيب اهدافها لكنهم بالطبع استعملوها امام العالم سببا للمذبحة الحالية.يعني م الاخر اسرائيل عرفت خلاص حماس أخرها.
وربنا يحمي بنات المسلمين ويخلص اخواتنا الاسيرات من ايدي اخوان القردة والخنازير.وحسبنا الله ونعم الوكيل

واسفة للاطالة

n said...

حسبنا الله ونعم الوكيل

أحمد عمارة said...

وجهة نظر يا محمود

وفعلا قد يكون من الخطأ اغتزال المشاعر الجياشة في قصيدة

لكن كما أن من أدمن القرع يوشك أن يفتح له ..هكذا القصائد تقرع القلب
فتفحته

وبيني وبينك ... أنا كمان مش قادر أكتب

***
اللهم نصرك الذي وعدت

عمر said...

بسم الله الرحمن الرحيم

والله يا محمود لا أدري ماذا أكتب
أنا نفسي كنت تسمي البوست ده " عندما تنهمر الدموع "

والله ليست دموع على ما يحدث لأخواننا في غزة ... وإن كان ما يحدث لهم ينفطر له القلب

لكنها على مارأيته من حيرة في شبابنا ، شباب هذا البلد - مصر

لنحكي ما حصل .. بصراحة :

عندما اتفقت الفصائل مع اسرائيل على التهدئه ، التزمت فصائل المقاومة بها مع عدم التزام اسرائيل وتوالت الخروقات تلو الخروقات من العدو الاسرائيلي وكانت المقاومة ترد فقط وهذا كان حق كفيل لها بموجب الاتفاق ، ولكن مافائدة الهدنة والتهدئه ان كانت مليئة بالخروقات من الطرف الاسرائيلي - أي أنها هدنة من طرف واحد

بل ومع الهدنة استمر الحصار على قطاع غزة أكثر من سنتين ، ليصبح من يفلت من الموت بالصواريخ يموت من الحصار

هذا هو الوضع قبل الحرب لتقرر الفصائل الفلسطينية عدم تجديد التهدئة التي كانت اصلا من طرف واحد

وتبدأ اسرائيل في شن الحرب التي لا ترحم- والتي أعلنتها من هنا من أرضنا - ويتساقط الشهداء ليتجاوزوا الـ 550 شهيد والجرحى قرابة الـ 3000 جريح ومع ذلك رفضت مصر في بداية الحرب فتح المعبر لايصال المساعدات ومن ثم بدأت تفتحه للأدوية فقط ومنعت دخول الأطباء الذين طلبوا الدخول لعون إخوانهم على مسؤوليتهم الشخصية

ومن ثم يقتل الضابط المصري بحادث خطأ على الحدود نتيجة سقوط صاروخ اسرائيلي هدم جزء من السور مما جعل الفلسطينيون يدخلون غزة ليطلق الجنود المصريون النار عليهم فيسقط أحدهم قتيلا بين يدي والده فلا يجد الأب من نفسه الا أن ينتقم لولده فيسقط الضابط المصري قتيلا ، ونترك كل شهداء غزة وننشغل بمقتل الضابط المصري بل ونكبر الموضوع ونستغله للتشويش على ما يحصل في غزة

هذا سرد للأحداث بل لجزء منها

وفي التعليق التالي تعليقي على ما حدث ، مع الاعتذار للإطالة

عمر said...

لم يكف إخواننا في غزة أننا لم نحرك ساكنا لمساعدتهم ، بل أصبحنا نهاجمهم ونثور لكرامة مصر

أين هي كرامة مصر حين تعلن الحرب من أرضها على أختها الشقيقة فلسطين؟

أين هي كرامة مصر حين يستنجد بنا إخواننا الملاصقين لنا في الحدود فنرفض مساعدتهم ؟

أين هي كرامة مصر حين يقول العلماء إذا احتل الكفار جزءا من بلاد المسلمين أصبح الجهاد فرض عين على كل المسلمين بمن فيهم النساء ، ونحن نقول نحن لنا اتفاقيات سلام مع إسرئيل ؟

أين هي كرامة مصر حين نقول لإخواننا سندخل المساعدات عن طريق معبر العوجة الذي يمر في إسرائيل ولا نستطيع إدخالها من معبر رفح بيننا وبين فلسطين فقط

أين هي كرامة مصر حين نقول من حق المحتل أن يراقب معبرا بين دولتين شقيقتين وهو لا يحتل حتى هذا الجزء ؟

أين وأين وأين وأين ؟

سامحك الله يامحمود لقد نكئت جرحا عميقا
فاللهم انصر اخواننا واغفر تقصيرنا