تامر هو اللي هيكتب التلات ده

Tuesday, June 16, 2009

السلام عليكم ورحمة الله
من لم يشكر الناس لم يشكر الله
هو دا السبب اللي هيخليني أأجل قصيدة النهارة لسبب تاني
تامر عزت من اكتر الناس اللي شجعتني من أول ما بدأت اكتب لحد النهاردة
وواحد من اكتر الناس اللي متابعة المدونة ودايما بتشجعني
عشان كده لما طلب إنه ينشر حاجة هو كتبها هنا على المدونة
ماكانشي ينفع أبدا إني أقول لأ.. بالعكس دا شئ يشرفني ويشرف المدونة
خصوصا كمان ان كتاباته ليها طعم جميل و مختلف جدا
واخترت اني أنزل موضوع تامر النهاردة وأسيب
قصيدة النهاردة ليوم الخميس ان شاء الله
يعني المدونة النهاردة وبكرة بتاعت تامر
وكل الردود اللي هتيجي تيجي ليه..أنا برة الليلة خالص
أسبكم مع موضوع تامر اللي أكيد هيستني ردودكم عليه
...............................................................
إذا قلت لك صف لي شعورك حين تتولي منصبا وزاريا أو تصبح رئيسا
فإنه سوف ينعقد لسانك عن النطق.لأنها فرحة عارمه ومعيشة مرفهه
،لكن هل تعلم ان معظم الوزراء والرؤساء يملون حياتهم المرفهه لما فيها من رتابة ،
وأنهم قد حرموا من ملذات العيش التي قد ابتليت انت بها
.نذكر منها مثلا:*حين تستيقظ من نومك علي صوت مزعج
سواء كان حيواني او آدمي او صناعي لتجد الحمام بدون مياه وتنتظر
حتي تأتي المياه اليك لتجدها نظيفة إلا من الشوائب والجراثيم
،طيبة رائحتها تعكس صفائها.*ثم تذهب لكي تناضل في طابوووور علي رغيف الخبز
حتي تفوز بدورك في آخر الصف وتنجح في النهاية في
الحصول علي رغيف الخبز المحرووووق أو المصنوع من
قمح يصلح للاستخدام الحيواني بعد تنظيفه من الشوائب فقط.
* ثم تخرج للعمل فتمشي دهرا حتي تجد ما تركب
،وحينئذ تبدأ صراعا مع غيرك علي كرسي اما في اتوبيس مفخخ
أو عربة مترو مزدحمه أو قطار سيحترق او ينقلب.
لكن القطار لم يحترق ولم ينقلب والاتوبيس لم ينفجر ووصلت عملك
لتجد رئيسك في انتظارك بطيب الكلام وعذب الألفاظ فتتجاذبان
اطراف الثياب و.......*بعد انتهائك من العمل تغادر الي شارع مزدحم
ذو شمس محرقه تأكل جلدك كما تأكل النار رغيف خبز الصباح
ثم تجد الأتوبيس فتتركه وتركب غيره لتقف ايضا في الطرقه لأن بانتظارك فيه
رجل يمتاز بخفة اليد ؛يحمل عنك محفظتك بنقودها الكثيره وهم 145 ج راتبك
بعد خصم جزاءات التأخير والمشادات اليوميه.*أخيرا وصلت بيتك بعد معاناة مثيرة
في حر الشارع فوجدت المروحة الوحيده عندك تمشي في عكس السير
فتأبي أن تشغل التكييف لديك لأنك زهقت من هواه طول اليوم.
*بعد مباحثات تقضيها وسط العائله الكريمه ؛تتلقي منهم مطالبهم من لوازم منزليه
ودروس خصوصيه وكتب مدرسيه ومصاريف علاجيه....الخ
تقرر ان تؤجل جميع هذه القضايا لعدم كفاية الأدله(السيوله).
* بعد كل تلك الإثارة اليوميه يقرب يومك ان ينتهي لكنه قبل ان ينتهي
يسرع اليك المرض ليكمل بذلك حكايتك في
مستشفي عام حيث الراحة والأمان والموت بسلام
،لكنك واسرتك تقرران ان تذهبوا الي احدي المستشفيات الخاصه
حيث يتوفر هناك العلاج والشفاء فتجد الموت قد سبقك اليها
وحجز لك مقعدا الي الآخرة.*لكن ما قد يعيق سير موتك
ويؤلمك في حياتك الآخره هو انك ستظل رهينة المستشفي
حتي يدفع أهلك ديون العلاج فيها.
ذلك هو يوم يتكرر في اليوم الف مره
،يوم ملئ بالإثارة والنضال والتشويق والكفاح
،يموت الفرد منا كل يوم حتي يأتي يوم لا مرد له.
فهنيئا لك بيومك وهنيئا لنا بدولة وحكومة توفر لنا كل شيء حتي الموت.

15 comments:

Bassam said...

بسم الله الرحمن الرحيم


أولا ليا الشرف انى أكون صاحب أول تعليق

لكن الموضوع يا عم تامر صعب ،حقيقى صعب جدا،لأإن ده فعلا اللى احنا بنعيشه كل يوم للأسف

لكن رغم كده عندنا أمل كبير فى ربنا سبحانه وتعالى انه يخلى بكرة احسن من النهارده

أسلوبك أكتر من رائع بجد ، وكده ممكن محمود يخاف على نفسه منك أحسن تسحب زباينه وتعمل استيلاء على المدونه

تشرفنا بمعرفتك يا تمورة وربنا يكرمك ويبارك فيك

Anonymous said...

بقترح عليك تعمل مدونة خاصة بيك

الاسلوب جميل..و الكلام راقى ...و جيت ع الجرح آآآه

استمر و هنستنى منك اكتر

rose flower

وردة said...

الاثارة والتشويق
اجمل وصف للمعانة اليومية اللي بنعيشها
انت عارف احنا تقريبا شعب بيحب التعب
وكل التعب ده بيهون لو لقيت قاعدة حلوة نكتة دمها خفيف اصحاب عاوزين يهرجو اخر يومك
الفراغ والحياة النعمة بيصيبو الانسان بالملل
مش بقولك شعب متعب
تسلم ايك ياتامر
وعاوزين نشوف مدونة تخصك قريب
سلام

د/محمد الخطيب said...

كلام مظبوط مليون فى الميه

دى حياة المواطن المصرى البسيط

اللى مبيطلبش من ربنا غير انه يعدى اليوم بتاعة بسلام

بمعنىة أصح انه مش بيبص غير تحت رجلية

لانة لو بص قدام شوية رقبتة هتنكسر

يمكن احنا معترضين على النظام فعلا

ومعترضين على العيشة

بس فى الآخر ...

بنحب مصر

هبهوبه said...

السلام عليكم ورحمة الله
اولاً انت نورتنا كلنا ونورت المدونه
وميرسي ليك يا محمود انك سمحتلنا نقرأ الكلام الجميل ده
هي فعلاً صورة تفصيليه للحياة اليومية لكل مواطن مصري بيعيش في عناء لآخر يوم في حياته بس انا من رأيي انه بيموت مرتاح لأنه مات مظلوم مش ظالم
يعني اني اكون مواطنة بسيطة على قدي واحس بالناس احسن مليون مره من اني اكون وزيرة او رئيسه واظلم شعب باكمله
عم المرسي مفيش حد زعل عليه ولا حس بيه الا البسطاء اللي بيعانوا نفس المعانه اليومية
ومرة تانية بشكرك يا تامر وبجد نورتنا

متمنية الفردوس said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مش كنت اتوقع يجى عليا يوم واكتب تعليق كويس لحد غير حودة لاء وفين فمدونه حوده سبحان الله
بس بجد بجد عبرت عن معاناه ومشاكل بنعانى كلنا منها باسلوب محترم وراقى جدا
بارك الله فيك ولك منى دعاء بمزيد من التوفيق
وسلم على حودة لحد التلات الجاى
السلام عليكم F.A

Anonymous said...

باقة شكر من بستان قلبي اهديها لكم
اجمل زهره فيها لمحمود وباقي الزهور لا تقل عنها جمالا اهديها لكل من قرأ موضوعي او علق عليه
وباقات كثيره اهديها لكل مواطن مصري بسيط شارك في الموضوع بموقف في بيته او عمله او في اي مكان علي مدار يومه علها تكون معبرة عن تقديري واحترامي
شكرا لكم
تامر عزت

Anonymous said...

كلام جمييييييل
وكلام معقووووول
مقدرش اقول حاجه عنه
بجد دا حالنا كلنا
ايامنا الحلوه
ايام وبنعشها
يارب دايما تمتعنا بهذا الأسلوب الجميل وتعملك مدونه واكون اول المهنئين
تحياتي/ هبه

Anonymous said...

شكرا ليكي يا هبه علي كلام الأغاني الجميل ده
واللي كان بمثابة الحافز مع باقي المعلقين اني افكر في الدخول بجرأه لعالم المدونات
نورتيني وشرفتيني بتعليقك

Anonymous said...

دا مش كلام أغاني دا احساس جوايا
ربنا يخليك لمصر

د.ميريهان said...

ربما لأن الانسان لايتذكر الا الايام الصعبة...لذا فتلك الايام افضل من روتين الوزاري ..لانها ايام تبقي معها احداث تذكر..اما الروتين فيذهب بلا ذكريات..
اسلوب التهكم الواضح في حديثك دكتور تامر قد اثار بنفسي الالام والأحزان على حالنا.,..

سلمت يمينك

Anonymous said...

ربما عجز لساني عن وصف شكري وتقديري لكي د:ميريهان
لكن بقلبي فيض من شكر واحترام لا يصفه قلم
شكرا
تامر عزت

عندما تنهمر الدموع said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اولا حضرتك نورت المدونة بكلامك الجميل ثانيا كلام حضرتك جميل جدا بسيط وسلس ويدخل القلب على طول خصوصا انه بيصور بأسلوب بسيط وجميل ومرح المعاناة اليومية اللي كل الناس بتعانيها بس الحياة عايشة وكفاية ان الانسان عايش وهو مطمن انه عمره مظلم حد وان ايمانه بربنا هو النور اللي هينور طريقه وهو سبيله الوحيد عشان يعيش مرتاح لأن حقه هياخده في الجنة عند ربنا
بجد حضرتك نورتنا واحنا سعداء اننا قرينا الكلام الجميل ده ربنا يوفقك ويكرمك دايما

Anonymous said...

بجد ألف مبروك يا تامر
أولا لإنك اول ما بدأت بدأت على مدونة محمود ابوالعزم اللي ناس كتير أوي بتتابعها
وثانيا عشان اسلوب حلو جدا وتقدر تعمل مدونة لوحدك وهتبقى جميلة وناجحه جدا ان شاء الله
بالتوفيق يا تامر
ومن تقدم لتقدم
عصفور الشتا

Anonymous said...

الف شكر ليكو كلكم علي الاهتمام والثقه الغاليه دي
يارب دايما نكون في تقدم
وبفضل تشجيعكم ليا بفكر جديا في انشاء مدونه خاصه يرجع فيها الفضل لمحمود ولكم بعد فضل الله وتوفيقه